المستخدمين
المستخدم:
كلمة السر:
المنتديات اتصل بنا تسجيل الرئيسية
 
Your Ad Here
شاعر الأسبوع
شاعرة الأسبوع
قصيدة الأسبوع
أخبار وأحداث New
ابتهلات
من ديوان أغاني العاشق النوميدي للشاعر Abrougui Abdessatar

ابتهالت       علّيسة للئله بعل

رفعت راحتيها الى بعل قالت
إلهي     حبيبي
أميرالصّواعقِ
حامي مدينة صور و من شرّدته الدروبُ
مضى العمر دمعا
وما عدت أقوى على العيشِ
بين الهواجس والإ نكسار
تطاردني الذكريات
دماء الحبيب   ،و   سيف أخي المتجبّر
خذني إليك   إلى حيث شئت
لانجوَ من شجني   ، من جراحي
و من جشع الآمر المستبد ّ
إلهي   حبيبي  
بكيت على قدميك
أضأت الشموع وصلّيتُ ، صلّيت حتّى انتهيت
فهلاّ سْتجبتَ لعاشقة هدّ ها الإ نتظارُ

لمع البرق من جهة الغربِ
و اشتعل الليل صمتا رهيبا
تراكم حدّ انحدر السماء ِ
صراخا على كتف الإلتهابِ

من البحر جاء النداء
          دموعك   "ديدون " أغلى من الصّبْحِ
          من كل ما جمعته الملوك
          و ما سوْف تكتشفين غداة الرحيل
        بأرض العمالقة   الاوّلين

فلا تجزعي ، ذي يدي و بُروقي
سفائنَ مشدودة للرحيل
تقود خطاك إلى حيْثُ   شئتِ
إلى حيْث ترْعى الأيائل زهْر الثلوج ِ
و   ما عتّقته الفصول بأهداب "أطلس"
أطلس جوهرة البدْءِ
نافورة الشَفَقِ المتجذِّ ر في رحِم الارض
حامي القوافل والشجر الذهبيِّ

                                      عبد الستار العبروقي
                                        صائفة 1994

تعليق:
ابتهالات علّيسة للئله بعل قبل مغادرة مدينة صور اللبنانيّة
و ذلك بعداغتيال زوجها أسرباس من طرف أخيها بقمليون
في أواخر القرن التاسع قبل الميلاد
أذيع هذا النصّ بفناة 21 التونسيّة
شعر الفصحى
شعر العامية
شعر الأغنية
الشعر الجاهلي
الشعر الإسلامي
الشعر العباسي
الشعر الاندلسي
الشعر النبطي
شعراء الطفولة
المرآة الشاعرة
دمــــوع لبنــان
المونولوج والفكاهة
فن الدويتو
مواهب شعرية
علم العروض
قالوا فى الحب
 
البحث
 
كلمة البحث:
بحث فى الشعراء
بحث فى القصائد